البرّ هو الحضارة

يتحقق البرّ عندما يوجد أُناس يقومون بأعمال الخير هؤلاء الناس هم من يمثلون البرّ

ما دام هناك أشخاص يمثلون البرّ فهناك حضارة إنسانية، حضارة أخلاقية، حضارة علمية، حضارة الحياة الاجتماعية والاقتصادية فتؤتي هذه الحضارة ثمارها في الأدب والإعمار

في الماضي أهدت الحضارة الإسلامية للإنسانية ذكريات خاصة

هذه الذكريات تجعل من يعرفها يشعر بالسلام، وتسلّي قلوب المرضى والمتعبين وتمنحهم الطمأنينة

 

جوائز البرّ الدولية

إننا نرى الحياة من أجل البر كسبب للوجود ونعتقد أن البر سيغير العالم

بالمشاركة يعمّ الخير وينتشر، عندما تُسمعُ قصص الخير ويفهمها الناس فيتشجع الكثير منهم لفعل الخير لهذا السبب قمنا بإحداث برنامج جوائز البرّ الدولية ونقوم بتقديم الجوائز لفاعلي الخير في دولتنا وفي كل العالم

وقررنا أن يكون هذا البرنامج في 13 من آذار/مارس

 

البرّ سيغير العالم

برنامج جوائز البرّ الدولية التي ينتظره العالم في كل عام يهدف إلى تعريف الناس بفاعلي البر من الأشخاص والمؤسسات عن طريق تقديم هدايا فخرية لهم

 

هدفنا

إحياء الحضارة الإسلامية وإعادة بناء الوعي بشكل يتلاءم مع الواقع ويفهمه

أن نكون وسيلة في بناء سلسلة من البر بين الناس والمجتمعات والدول

عن طريق نشر نماذج وقصص عن فاعلي البر من تركيا والأماكن النائية في العالم نشارك البر وننشئ أمثلة يحتذى بها

نساهم في نشر الخير من أجل الأجيال القادمة لأن سعادتهم تهمنا وحتى يعيشوا في أمان

لأن المساهمة في نشر البر تعدّ برا  وتوجه الناس له

لنشر فعاليات ونشاطات وقف الديانة التركي في تركيا والعالم ولكي يستطيع وقفنا تحديد

 “معنى “البرّ

 

النتائج المتوقعة من المشروع

وضع النشاطات وأعمال المساعدات الإنسانية التي تقوم بها تركيا في سبيل نشر حضارة البرّ على الساحة المحلية والدولية

إبراز الناس ذوي الأخلاق الفاضلة محبي العفو والرحمة

لفت النظر إلى الحضارة الفاضلة التي لا تنظر إلى خطأ الانسان وحسب بل تقابل إساءته بالإحسان

لفت النظر إلى أن العلوم والفنون والإمكانات التي بين أيدينا هي لإعمار الأرض وفائدة الإنسان

لفت النظر إلى أنه في هذه الدنيا التي يقلّ فيها التشارك مع الغير هناك أُناس لازالوا يسعون نحو الفضيلة ويساعدون المحتاجين ويشاركون ما في أيديهم من نِعَم مع الغير بحب وفداء وإيثار

فتح الطريق أمام إدخال السعادة والفرح للقلوب

لم ينظر الإسلام للمرآة على أنها كيان بيولوجي فحسب بل عامل المرآة بمحبة قلبية خالصة واحترام وشكر لمدى الحياة واعتبر المرآة الصالحة هي الأساس للمجتمع

الإشارة إلى أن جميع نشاطاتنا وفعالياتنا تحمي البيئة والطبيعة والمخلوقات

أن نكون ممن يساعد المظلومين والمحرومين والمتضررين من الآفات والفارين من الحروب وأن نتقاسم اللقمة معهم فهذا شرف كبير لنا

أن يكون لدينا اليوم إمكانية أن ننقذ الكثير من الأيتام والمحرومين والمحتاجين من براثن البؤس فإن هذا ديّنٌ على الوجدان البشري يجعلنا نعي أهمية ما نقوم به ونفعل ما بوسعنا لإكرام المحرومين وذوي الحاجة

نتطلع إلى القيام بدور أكبر للعمل مع المؤسسات والمنظمات غير الحكومية المحلية والعالمية من أجل نشر البرّ وتوجيه المجتمع إليه

 

قصص البر الواقعية

في وقتنا الراهن قصص واقعية في مجتمعنا والعالم

يقدم هذا البرنامج الجوائز للأشخاص الذين يعملون فيقدمون  الإلهام لمحيطهم ولمن حولهم

و للذين يعيشون في ثقافات مختلفة و يتكلمون لغات مختلفة

 وللذين يقومون بفعل الخير للناس من أجل خالقهم الذي خلقهم ويحميهم

 

المؤسسات التي يمكن من خلالها إيصال قصص البرّ

وكالات رئاسة الشؤون الدينية في المدن و النواحي

ممثلي رئاسة الشؤون الدينية خارج تركيا

وقفنا الذي له فروع في 135 دولة ويعمل بالشراكة مع حوالي ألفي منظمة ومؤسسة غير حكومية

الانترنت ووسائل الاعلام

الأشخاص الذين شاهدوا قصص البرّ

 

معايير التقييم

في مجالات التعليم، العلوم، المساعدات الإنسانية، الصحة، والبيئة

أن تكون قصة واقعية وحديثة

(أن تكون حكاية أصيلة (غير مستنسخة

أن تتمتع بالاستمرارية

أن تمثل الأمل في البيئة المحيطة والعالم

أن يكون في نتيجة الحكاية إضافة للإنسانية والمجتمع

 

لجان التقييم والتحكيم

لتقييم قصص البر هناك أربع لجانٍ مختلفة

ينظر إلى الحكاية بالشكل التالي لتكون لائقة للجائزة

أساس القصة وطريقة جمعها

اجتياز القصة التصفيات الأولية

تحديد القصص الجديرة بالتقييم

تلقي القصص الجديرة بالتقييم ونقلها إلى لجنة التحكيم